ADS
التعليم الثانويالسنة الاولى ثانوياللغة العربية

تحضير نص محمد الرئيس للسنة الاولى ثانوي علمي

تحضير نص محمد الرئيس للسنة الاولى ثانوي علمي , دراسة نص محمد الرئيس للسنة الاولى ثانوي اللغة العربية  .
الافكار الاساسية لنص محمد الرئيس السنة الاولى ثانوي جذع مشترك علوم من دروس السنة الاولى ثانوي في مادة اللغة العربية .

تحضير نص محمد الرئيس

دراسة نص محمد الرئيس اللغة العربية للسنة الاولى  ثانوي جذع مشترك علوم من كتاب اللغة العربية 1 ثانوي الجيل الثاني , وقريبا سنقوم بوضع دروس السنة الاولى ثانوي في اللغة العربية على موقع الدراسة الجزائري .
تحضير نص محمد الرئيس من كتاب اللغة العربية للسنة الاولى ثانوي ص 65.

معطيات النص

  • ما هو السلوك الذي اختاره النبي صلى الله عليه وسلم في رئاسة مرؤوسيه؟ وما هي الصفات التي يجسدها النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه؟ ج: السلوك الذي اختاره النبي صلى الله عليه وسلم في رئاسة مرؤوسيه هو أنه الصديق الأكبر، المحب، والمشاور لأصحابه.
  • 2- ما هي أنواع الحكم التي ذكرها الكاتب في النص؟ وما هي الأسس التي بنى عليها النبي صلى الله عليه وسلم رئاسته؟ ج: الأنواع التي ذكرها الكاتب هي سلطان الدنيا، وسلطان الآخرة، وسلطان المهابة والكفاءة. والأسس التي بنى عليها النبي صلى الله عليه وسلم رئاسته هي الشورى وعدم التمييز بين الرعية.
  • 3- ما هو المثال الذي استخدمه الكاتب لتوضيح سياسة النبي صلى الله عليه وسلم في التدخل في قضية الناس المتخاصمين؟ ج: المثال الذي استخدمه الكاتب هو حادثة إصلاح الشاة مع أصحابه وحفر الخندق. أظهر النبي صلى الله عليه وسلم أنه لم يكن يتدخل في قضايا الناس المتخاصمين، بل كان يستمع لآرائهم ويترك الحكم بالظواهر لضمائرهم.
  • 4- ما هو التفسير الذي قدمه الكاتب لسبب ابتعاد النبي صلى الله عليه وسلم عن التدخل في الخلافات بين الناس؟ ج: الكاتب أوضح أن النبي صلى الله عليه وسلم ابتعد عن التدخل في الخلافات بين الناس لأنه لم يكن شاهدًا على الواقعة وكان يعتمد على أقوالهم. وقد يحسن شخص الكلام حتى يبدو صادقًا، بينما يكون كاذبًا، والآخر قد لا يبرهن عن نفسه بشكل جيد وهو في الحقيقة صادقٌ.

التعرف على صاحب النص

عباس محمود العقاد وُلد في أسوان بصعيد مصر في عام 1889، وتلقى تعليمه الابتدائي بمدرسة أسوان الأميرية. عمل كموظف في الحكومة وانتقل إلى القاهرة بعد وفاة والده. عمل في جريدة الدستور اليومية وكتب العقاد العديد من الكتب في مواضيع مختلفة، بما في ذلك الأدب والتاريخ والاجتماع. كان له مؤلفات نقدية مشهورة مثل “الديوان في النقد والأدب” وكتب عن شخصيات إسلامية بارزة، وقد توفي في عام 1964م.

أكتشف معطيات النص

  • ـ ما السلوك الذي اختاره الرسول (ص) في رئاسة مرؤوسيه؟ ـ اختار الرسول صلى الله عليه وسلم الصداقة المختارة كسلوك في رئاسة مرؤوسيه.
  • ـ ما أنواع الحكم التي ذكرها الكاتب؟ اشرح كلّ نوع. ـ الحكم بسلطان الدنيا: يمتلك الأمير سلطة مطلقة في شؤون رعاياه. ـ الحكم بسلطان الآخرة: يمتلك النبي معرفة بالغيب يجعله قادراً على الحكم فيما لا يعلمه المحكومون. ـ الحكم بسلطان الكفاءة: يمتلك الرسول سلطة وكفاءة مهيبة يُعترف بها بين أتباعه.
  • ـ ما هي الأسس التي بنى عليها الرسول (ص) رئاسته؟ ـ بنى الرسول صلى الله عليه وسلم رئاسته على المشاورة، وحب التابعين، وإدانة نفسه بما يدين به أصغر أتباعه.
  • ـ في إصلاح الشاة، لماذا رفض الرسول (ص) أن يتميّز عن أصحابه؟ علامَ يدلّ تصرّفه هذا؟ ـ رفض الرسول صلى الله عليه وسلم أن يتميز عن أصحابه لأنه يكره أن يتميز على أصحابه، مما يدل على تواضعه.
  • ـ اشرح العبارة “فلعلّ بعضكم أن يكون أبلغ من بعض فأحسب أنّه صدق”. ـ العبارة تعني أن بعض الناس قادرون على الإقناع أكثر من غيرهم، والرسول اعتاد أن يكون صادقا في كلامه.
  • ـ على من يعود الإثم في هذه الحالة: المدّعي أم الحاكم (القاضي)؟ علّل ومثّل. ـ الإثم يعود في هذه الحالة إلى المدّعي وليس الحاكم، لأن المدّعي كاذب ومضلّل ومفترٍ، بينما الحاكم حكم بالظاهر لأنه جاهل بالنيات، والله هو الذي يتولّى الحساب في هذه الحالة. مثال: “فمن قضيت له بحقّ مسلم فإنّما هي قطعة من النار…”
  • ـ في قول الكاتب “فهذا الذي يحسبونه كشفا من كشوف العصر الأخير قد جرى عليه حكم النبيّ قبل أربعة عشر قرناً”، ما الكشف الذي يتحدّث عنه؟ ـ الكشف الذي يتحدث عنه هو المبادئ السامية التي لم يسبق للبشرية أن طبقتها ميدانياً.
  • ـ اشرح قول الرسول (ص) الوارد في النصّ: “إنّ الله تجاوز لأمّتي عمّا حدّثت به نفسها ما لم تتكلّم به أو تعمل به”. ـ يقصد الرسول صلى الله عليه وسلم أن الله تعالى قد يعفو عن المسلم إن نوى شرًّا ما لم يحدّث به غيره أو يقترفه فعلاً.
  • ـ اشرح الحديث القدسيّ “رحمتي تغلب غضبي”، وبيّن المراد بالغضب. ـ الحديث القدسي يعني أن رحمة الله تفوق غضبه، والغضب هنا يشير إلى سخط الله وغضبه عند معصية الإنسان.

أناقش معطيات النص

  1. ما هي الأسس التي بنى الرسول (ص) رئاسته؟
  • بنى الرسول (ص) رئاسته على أسس الصداقة والمحبة والرضا والاختيار والتشاور.
  1. كيف كان يحكم مرؤوسيه؟
  • كان الرسول (ص) يحكم مرؤوسيه بعدالة وتواضع، يشاركهم في تسيير شؤونهم ويسعى لإنصافهم.
  1. كان الرسول (ص) أعلم الناس أنّ الأعمال بالنيات، فهل كان يحاسب الناس على نياتهم؟
  • الرسول (ص) كان يحاسب الناس على أفعالهم وأقوالهم، لا على نياتهم.
  1. إلى من يوكل أمر نياتهم؟
  • يوكل الإنسان أمر نياته إلى ضمائره وخالقه.
  1. من الذي كان أوّل من شجّع على حرية الفكر والتعبير؟
  • كان الرسول (ص) أوّل من شجّع على حرية الفكر والتعبير.
  1. إلى ماذا دعا في الحكم على الناس؟
  • دعا في الحكم إلى تقديم الرحمة على العدل والحلم على الغضب.
  1. ما المبدأ الذي كان يؤمن به في نشر تعاليم الإسلام؟
  • كان الرسول (ص) يؤمن بأن الدين يسر، وكان يحثّ دائمًا على تيسير الأمور وعدم التعسير.
  1. ذكر الكاتب ثلاثة أنواع من الحكم، أيّ نوع تفضّل؟ علّل.
  • أفضل الحكم بسلطان الكفاءة والمهابة، لأنه يقنع العدو والصديق ويحقق التوازن بين القوة والرحمة.
  1. من الثابت أنّ الرسول (ص) بنى حكمه للمسلمين على التشاور وفق قوله “وشاورهم في الأمر” (آل عمران 159). ما مزايا الحكم القائم على المشورة؟
  • مزايا الحكم القائم على المشورة تتمثل في جعل الأفراد يشعرون بالمسؤولية، وإزالة الأحقاد والأثرة، وتعزيز العلاقات الاجتماعية واحترام القرارات.
  1. لماذا كان الرسول (ص) يدين نفسه بما يدين به أصغر أتباعه؟ ما أثر هذا السلوك على الرعيّة؟
  • كان الرسول (ص) يدين نفسه بما يدين به أصغر أتباعه ليقتنعوا بتصرفاته وأخلاقه، مما أدى إلى تعزيز الثقة وتوطيد العلاقة بينه وبين الرعيّة.
  1. يذكر الكاتب بأنّ الرسول (ص) “أبى والمسلمون يعملون في حفر الخندق حول المدينة إلا أن يعمل معهم بيديه”. ما العبرة من هذا التصرّف؟
  • العبرة من حفر الرسول (ص) الخندق حول المدينة مع المسلمين كانت لتطابق أفعاله أقواله، وليظهر للمسلمين أهمية المشاركة والتفاعل في المجهود الجماعي.
  1. لماذا تفسد الريبة الناس؟
  • تفسد الريبة الناس لأنها تورث سوء الظن وتنشر العداوة والحسد بينهم، وتزعزع الثقة بينهم، مما يؤدي إلى زعزعة استقرار المجتمع.
  1. في رأيك، أيّهما أقوى في حساب النفس – حساب الضمير أم حساب القانون؟ لماذا؟
  • في رأيي، حساب الضمير أقوى من حساب القانون، لأن الضمير يراقب الإنسان من الداخل ويعكس القيم والأخلاق، بينما القانون قد يكون مقيدًا بالقوانين المحددة ويمكن التلاعب به.
  1. بِمَ انتصر الإسلام: أبمنطق الرفق والرحمة والتسامح أم بمنطق العنف والجبروت؟

استثمر معطيات النص

  • ـ سؤال: ما هو تفسير العبارات التالية: “أن يعتز بكل ذريعة من ذرائع السلطان، نكفيك العمل، واليوم يكثر اللاغطون بحرية الفكر”؟ ـ جواب: العبارات تشير إلى أهمية الاعتزاز بأي سبيل يمكن أن يؤدي إلى الحصول على القوة والنفوذ، وكيفية تخليص الإنسان من الحاجة إلى العمل الشاق عن طريق استخدام وسائل السلطة، وتشدد على كثرة الأشخاص الذين يثيرون الجدل حول حرية الفكر في الوقت الحالي.
  • ـ سؤال: ما هو اسم التفضيل في التعبير: “فكان أكثر رجل مشاورة للرجال”؟ وما هي شروط صوغه؟ ـ جواب: اسم التفضيل في التعبير هو “أكثر”. شروط صوغ اسم التفضيل هي أن يكون الفعل من الوزن الثلاثي الكامل، وأن يكون متصرفاً وقابلاً للتفاوت المبين، ويجب ألا يكون الوصف المرتبط به على وزن “أفعل” الذي مؤنثه “فاعل”.
  • ـ سؤال: أين يمكننا العثور على اسم التفضيل من بين الأفعال التالية: اختبر، احترم، تميز، تقدم، تكلف؟ ـ جواب: اسم التفضيل يمكن العثور عليه في الفعل “اختبر”.
  • ـ سؤال: انسج جملًا باستخدام التعبير التالي: “كان يدين نفسه بما يدين به أصغر أتباعه ولولا أنها سنة حميدة يستنها للرؤساء في حمل التكاليف لأعفي نفسه من ذلك العمل”. ـ جواب: كان الرسول يدين نفسه بنفس المعايير التي يدين بها أصغر أتباعه. ولو لم تكن هذه القاعدة الحميدة موجودة، لتنازل عن تحمل المسؤوليات الكبيرة أمام الحكومة.
  • ـ سؤال: ما هو النمط الذي ينتمي إليه التعبير التالي: “مع استطاعته أن يعتز بكل ذريعة من ذرائع السلطان، فهناك الحكم بسلطان الدنيا… إلى… بسلطان الحب والرضا والاختيار”؟ ـ جواب: ينتمي التعبير إلى نمط التفسير.
  • ـ سؤال: ماذا يفيد الفعل “زعموا” في السند: “وزعموا كذلك أنّ تقديم الرحمة على العدل في تطبيق الشريعة دعوة من دعوات المصلحين المحدثين… ولم يدع إلى غيرها… وروى عنه غير صاحب…”؟ ـ جواب: الفعل “زعموا” يفيد الشك والاعتقاد الذي قد لا يكون حقيقيا.
  • ـ سؤال: اعرب عن الأفعال “زعموا، لم يدع، روى”. ـ جواب: “زعموا” هو فعل ماضٍ مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة، والواو ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل. “لم يدع” فعل مضارع مجزوم بالحرف “لم” وعلامة جزمه حذف حرف العلة، والفاعل ضمير مستتر تقديره (هو). “روى” فعل ماضٍ مبني على الفتحة المقدرة على الألف للتعذر.
 
تحضير نصوص السنة الاولى ثانوي جذع مشترك علوم الجيل الثاني شاملة لجميع الوحدات التعليمية , كما تحتوى ايضا على الافكار الاساسية لنصوص السنة الاولى ثانوي علمي .
زر الذهاب إلى الأعلى