ADS
أخبارشهادة التعليم المتوسط

علامات كارثية في الرياضيات والفرنسية لتلاميذ “البيام”

علامات كارثية في الرياضيات والفرنسية لتلاميذ “البيام”

 

 أنهى الأساتذة المصححون، الخميس، التصحيح الأول، لأوراق إجابات المترشحين لامتحان شهادة التعليم المتوسط “البيام” دورة سبتمبر 2020، في ظرف جد قياسي بسبب قلة الأوراق، على أن ينطلقوا اليوم السبت في التصحيح الثاني، فيما أشارت النتائج الأولية لعملية التصحيح، إلى حصول نسبة 12 بالمائة من المترشحين على العلامة 15 من 20 فما فوق، فيما حاز الأغلبية منهم علامة تراوحت بين 9 و11 من 20.

علامات كارثية في الرياضيات والفرنسية لتلاميذ “البيام”

قالت مصادر لـ”الشروق” إن الأساتذة قد شرعوا الخميس في تصحيح أوراق إجابات الممتحنين بشكل رسمي عبر 68 مركز تصحيح موزعا وطنيا، بعدما أنهوا التصحيح المعروف باسم “النموذجي”، غير أنهم بالمقابل، قد تمكنوا من إنهاء “التصحيح الأول” في ظرف جد قياسي أي في نفس اليوم الخميس الذي بدؤوا فيه العملية، نظرا لقلة الأوراق، إذ لم يتعد عددها بكل مركز تصحيح ألف ورقة، في حين أن عدد لجان التصحيح تراوحت بين 10 و15 لجنة تصحيح. ليشرعوا اليوم في “التصحيح الثاني”، على أن يتم الإعلان عن النتائج نهاية شهر سبتمبر الجاري كأقصى تقدير وربما قبل الموعد المحدد.

وأضافت مصادرنا أن التقييم الأولي لعملية التصحيح قد أشار إلى تسجيل تحصل نسبة 12 بالمائة من المترشحين على العلامة 15 من 20 في مختلف المواد، مقابل تحصل نسبة 88 بالمائة منهم على نقاط تراوحت بين 9 و11 من 20، بالمقابل أظهرت النتائج الأولية تسجيل علامات كارثية للممتحنين في مادتي الرياضيات والفرنسية. لتبقى هاتان المادتان مسقطتين للتلاميذ، برغم الإصلاحات التربوية التي تمت مباشرتها سنة 2003 وتم استئنافها سنة 2014 في عهد الوزيرة السابقة للتربية الوطنية نورية بن غبريط.

وستفتح مديريات التربية للولايات بالتنسيق المباشر مع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات مراكز تصحيح امتحان شهادة البكالوريا، الذي أجري في الفترة بين الـ13 والـ17 سبتمبر الجاري، في الـ23 من نفس الشهر، على أن يتم الشروع في التصحيح النموذجي في حدود 26 سبتمبر.

زر الذهاب إلى الأعلى