ADS
أخبار

تعديلات جزئية وكلية في “سلم تنقيط” البكالوريا و”العربية” في الصدارة

أظهرت عملية التصحيح الأولية لامتحان شهادة البكالوريا لهذه الدورة نتائج دون المتوسط في معظم المواد لجميع الشعب، باستثناء مادة الفلسفة للشعبة الأدبية، حيث حقق المترشحون درجات مقبولة حتى الآن. وتم تعليق عملية التصحيح مؤقتًا بسبب احتفالات عيد الأضحى المبارك، وسيتم استئنافها في وقت لاحق.

ووفقًا للتصحيح الأول الذي شمل عينة من ورقات الإجابات الأولية قبل عيد الأضحى، لم يتم اكتشاف إجابات ممتازة حتى الآن في معظم المواد، باستثناء مادة اللغة العربية التي حققت أعلى الدرجات في جميع الشعب. وتشير المصادر إلى أن الأساتذة لاحظوا تحسنًا في النتائج مقارنة بالدورة السابقة، مما يشير إلى تحسن المستوى وتحول المادة من صعبة إلى ملهمة ومحفزة.

فيما يتعلق بشعبة العلوم التجريبية، حصل الطلاب على درجات دون المتوسط في مادة الرياضيات (المادة المميزة)، حيث تراوحت الدرجات بين 7 و11 من 20، وأيضًا في مادة العلوم الطبيعية التي تراوحت بين 6 و11 من 20.

أما في شعبة الرياضيات، فقد حقق المترشحون درجات مقبولة وجيدة حتى الآن، تراوحت بين 12 و14 من 20 في المواد المميزة للشعبة، وتشمل الرياضيات والعلوم الفيزيائية والعلوم الطبيعية.

أما في شعبة اللغات الأجنبية، فقد تم تعديل سلم التقييم الخاص بمادة اللغة الألمانية ليتناسب مع إجابات الطلاب، ومع ذلك حصل معظم المترشحين على درجات منخفضة لم تتجاوز 9 من 20. وبعد التدقيق في الموضوع، تبين أن الامتحان كان غير ملائم للطلاب المتوسطين، وكان مستوحى من امتحان سابق في مدرسة ألمانية.

تم تعديل سلم التقييم لجميع المواد الممتحنة في امتحان شهادة البكالوريا لعام 2023، بناءً على اعتبارات عدة، بما في ذلك تأثير جائحة كوفيد-19 على مسارات التعليم الاستثنائية، وإعفاء الطلاب من اجتياز امتحان شهادة التعليم المتوسط في العام الماضي. وأكدت المصادر أن الأساتذة المصححين قاموا بمناقشة سلم التقييم بعناية لضمان تقييم عادل وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص لجميع الطلاب في هذا الامتحان المصيري.

زر الذهاب إلى الأعلى